أخر خبر

توقيع اتفاقية منحة دراسة جدوى بين الإسكندرية للبترول والوكالة الأمريكية

شهد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، وهيرو مصطفى جارج، السفيرة الأمريكية بمصر، توقيع اتفاق منحة دراسة جدوى بين شركة الإسكندرية للبترول والوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية

الاتفاق يركز على بروتوكولات السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة في مصفاة تكرير الشركة بمنطقة المكس بمحافظة الإسكندرية.

وقع الاتفاقية المهندس علاء حجر، وكيل الوزارة للمكتب الفني، وإينو إيبونج، مديرة الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية.

وأكد الملا أهمية هذه الاتفاقية التي تمثل استمرارًا للشراكة الاستراتيجية الناجحة بين مصر والولايات المتحدة، خصوصًا في مجال الطاقة.

وأشار إلى أن الاتفاقية ستوفر سلسلة من دراسات الجدوى لتطوير معايير السلامة والعمليات في مصفاة الإسكندرية للبترول، مؤكدًا على أن السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة تعتبر من أهم مكونات برنامج تحديث قطاع البترول المصري الذي أطلق في عام 2016.

وأكد الوزير على أهمية توقيع هذه الاتفاقية في توقيت مهم لتأكيد تطبيق مبادئ السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة، وتوفير دعم فني وتقييم اقتصادي وتكنولوجي يسهم في التنفيذ الناجح للمشروعات.

وأشارت السفيرة الأمريكية إلى أن التوقيع يعكس عمق العلاقات بين مصر والولايات المتحدة، وأن الشراكة بين البلدين تسهم في تحسين الإنتاجية وتوفير تكنولوجيات متطورة لدعم سلامة العاملين وتقليل التأثير البيئي في قطاع البترول المصري.من جانبها، أكدت مديرة الوكالة الأمريكية على حرص مصر على دعم سلامة وصحة العاملين، معتبرةً أن هذه الاتفاقية ستمهد الطريق للشركات الأمريكية لتوفير التكنولوجيات والخدمات اللازمة للمصافي المصرية.

حضر التوقيع الجيولوجي علاء البطل، رئيس هيئة البترول، والمهندس حسانين محمد، رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، والمهندس أحمد الخليفة، نائب رئيس الهيئة للتخطيط والمشروعات، والمهندس جمال فتحي، مستشار الوزير للسلامة والصحة المهنية وحماية البيئة، والمهندس علاء أمين، رئيس شركة الإسكندرية للبترول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى