أخر خبر

الثانوية العامة.. 37 ألف طالب وطالبة يؤدون امتحان اليوم الأول بالمنيا

يؤدى اليوم اكثر من 37432 طالب وطالبة، بينهم (23985 طالبا وطالبة شعبة علوم- 2370 شعبة رياضة- 11077 شعبة أدبية)  امام 100 لجنة موزعين علي مدارس المحافظة.

 وكان حمدى مصطفى وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا قد عقد اجتماعًا بمسرح ديوان مديرية التربية والتعليم ،  مع  رؤساء لجان امتحانات الثانوية العامة 2024 ،  والمقرر انطلاقها اليوم  الاثنين، في حضور الدكتورعلى عبد السلام مدير عام التعليم العام ،ومحمد سليمان مدير عام إدارة  المنيا التعليمية ، وسحر عبد الرحيم مدير إدارة التعليم الثانوي ،وجيهان مفتاح مدير إدارة العلاقات والإعلام ، و هشام عزام مدير التعليم الثانوي بإدارة المنيا ، وذلك للوقوف علي الاستعدادات النهائية قبل انطلاق الامتحانات غدًا.

خلال الاجتماع نبه وكيل الوزارة على التعاون الدائم بين رئيس اللجنة ومدير عام الإدارة التعليمية ، كما أكد على التواصل الدائم والمستمر مع غرفة عمليات المديرية والتي تعمل علي مدار اليوم لحل أي معوقات والتعامل الجيد معها.

كما شدد حمدى مصطفى ، على إعطاء الطالب حقة في الوقت كاملًا منذ بداية اللجنة وشدد على أنه يتم فتح مظروف الأسئلة داخل اللجنة في وقته المحدد برئاسة رئيس اللجنة، وكذلك الالتزام بالمواعيد المحددة والتواصل مع غرف العمليات لحظة بلحظة، والسماح بدخول الطلاب اللجان في تمام الثامنة والنصف للانتهاء من إجراءات التفتيش مع التنبيه

بعدم دخول الطلاب بأي وسائل إلكترونية، كذلك توزيع كتيبات المفاهيم على الطلاب ،  وتسليم البابل شيت قبل بدء الامتحانات بعشر دقائق.

طالب وكيل وزارة التربية والتعليم، رؤساء اللجان، بضرورة ضبط النفس وتوفير المناخ المناسب والهدوء كي يتمكن الطلاب من أداء الامتحان بشكل سليم،  مشددا على ضرورة الالتزام بالتعليمات والقرارات الوزارية المنظمة لأعمال الامتحانات والمحافظة على انضباط العملية الامتحانية داخل اللجان .

وأكد حمدى مصطفى ، أن الطلاب أمانة في أعناقنا جميعاً ويجب مراعاة العامل النفسي لهم والظروف الصحية والإطمئنان عليهم حتى آخر دقيقة فى زمن الامتحان، موجهاً بأن دور رئيس اللجنة أو المراقب هو تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الطلاب، على أن نضع دائما مصلحة الطالب في المقدمه.

واستعرض على عبد السلام ، كافة جزئيات عمل رئيس اللجنة وسرد العديد من الأخطاء والمواقف التي قد يقع فيها رئيس اللجنة، وسبل التصرف الصحيح والتعامل حيال تلك المواقف سارداً بعض النقاط الهامة التي يجب أن تؤخذ في الاعتبار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى